‏«التربية» تنفي وجود عرض رسمي من ‎#فنلندا لتطوير التعليم في ‎#الكويت • أكدت أن ما نُشر حول رفضها العرض.. عارٍ تماماً عن الصحة

أكـدت وزارة التربية أن مـا نـشـر عـلـى بـعـض الـمـواقـع الاخـبـاريـة والـتواصـل الاجـتماعـي حـول رفـض الـوزارة عـرض فلندي لـتطـويـر الـتعليم بـالـبـلاد،

عـار تـمـامـا عـن الـصحة.

وأوضـحـت الـوزارة في بيان لها، أن إحـدى الـشـركـات الـكـويـتية للتجارة الـعـامـة والـمـقـاولات قـد تـقـدمـت بـكتاب إلى وزارة التربية تقترح من خـلالـه تـقـديـم عـرضـا للتعاون مع شركة خاصة فنلندية لها علاقة بـوزارة التعليم الفنلندية – بحسب ما ورد في كتاب الشـركـة -، وقـد تم إحـالـة الـكتاب إلـى الـقـطـاعـات الـمختصة فـي هـذا الـشأن.

واذ تنفي وزارة الـتـربـيـة نفيا قاطعا وجـود أي عـرض رسمي من وزارة التعليم بدولة فنلندا وان كـل مـا أثير حـول هـذا الأمـر جـاتـبـه الـصـواب، أكدت أنـهـا حـريصة كل الحرص على تـطـويـر الـمنظومة التعليمية واستغلال كـافـة الامـكـانـات الـمـتـاحـة الـتي مـن شـأنـها الارتـقاء بـالـتعليم في دولـة الـكـويـت.

ودعت وزارة التربية جـموع الـمـواطـنين إلـى عـدم الالتفات للشائعات الـتـي تـثـار عـبـر وسـائـل الـتواصـل الاجـتماعـي الـمختلفة، والـتحقق مـن الـمعـلومـات مـن خـلال الاعتماد عـلى الـمصادر الـرسـمية فـي الـحـصول عـليها.

مقالات ذات صلة

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock