‏الخالد لمهلهل المضف: إيقاف المعنيين في عقدي • «الكاراكال» و«اليوروفايتر» إلى حين انتهاء التحقيق عدم تخفيض رتبة خريجي كلية علي الصباح من ملازم إلى رقيب

في رده على سؤال برلماني للنائب مهلهل المضف، أكد وزير الدفاع أنه تم إيقاف جميع المتسببين في تجاوزات «الكاراكال واليوروفايتر»، حسب تقارير لجان التحقيق مع مذكرات عقوبة إلى حين انتهاء الجهات القضائية والرقابية من عملها.

 

بينما أكد ورود تقرير من مجلس الوزراء يخص صفقة طائرات «الكاراكال»، كشف نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ طلال الخالد، أن الوزارة اتخذت عدة إجراءات فيما يخص عقدي طائرات الكاراكال واليوروفايتر، وتم إيقاف جميع المتسببين، حسب تقارير لجان التحقيق مع مذكرات عقوبة إلى حين انتهاء الجهات القضائية والرقابية من قضية كل من العقدين.

 

جاء رد الخالد في إجابته على سؤال برلماني للنائب مهلهل المضف، وحصلت «الجريدة» على نسخة بشأن نتائج لجان التحقيق المشكلة في عهد ويز الدفاع السابق الشيخ ناصر صباح الأحمد، رحمه الله.

 

وقال الخالد في إجابته: انتهت لجنة التحقيق المشكلة فيما يخص طائرات اليوروفايتر إلى وجود العديد من الوقائع التي تمثل شبه جرائم متعددة متعلقة بالتعدي على المال العام، وتوجد أطراف مرتبطة بتلك الوقائع، وأن مساءلتهم أمر يخرج من اختصاصها، ويتوجب رفع الأمر لجهة الاختصاص، وعليه تم تقديم البلاغ من قبل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأسبق، الشيخ أحمد المنصور، إلى النائب العام بالكتاب رقم 110000294 بتاريخ 21 أكتوبر 2020، كما تمت إحالة ما يخص بند التضخم إلى هيئة مكافحة الفساد (نزاهة) بكتاب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السابق الشيخ حمد الجابر، رقم 11004036 تاريخ 16 يونيو 2021.

 

وأضاف الخالد، فيما يخص طائرات الكاراكال فإن تمت إحالة الموضوع إلى «نزاهة» بناء على قرار مجلس الوزراء رقم (1653/أولا/1) بتاريخ 25 ديسمبر 2017.

 

 

وأوضح أنه فيما يخص طائرات اليوروفايتر، فإن الوزارة أحالت الموضوع إلى النيابة العامة بالبلاغ رقم 110000294 تاريخ 21 يناير 2020، وإرفاق حافظة مستندات تحمل رقم 110000293 بتاريخ 21 يناير 2020. وفيما يتعلق بطائرات الكاراكال، فإنه تم تشكيل لجان تحقيق فنية متخصصة، بالإضافة إلى تزويد كل المستندات إلى «نزاهة».

 

وكشف عن الإجراءات التي اتخذتها «الدفاع» فيما يخص محاسبة المتجاوزين والمقصرين بشأن ملفي قضيتي عقود طائرات الكاراكال واليوروفايتر، أنه تم وقف المعنيين عن العمل، مع مذكرات عقوبة إلى حين الانتهاء من الموضوع أمام النيابة العامة، أما طائرات الكاراكال فهي لحين فصل التحكيم بغرفة التجارة الدولية بباريس، حسب إفادة «نزاهة» وتزويدنا بنسخة من قرار هيئة التحكيم.

 

وقال الخالد في رده على سؤال المضف حول ما إذا ورد للوزارة تقرير خاص أو أوامر معينة من مجلس الوزراء في موضوع الطائرات «نعم، ورد إلينا تقرير المجلس فيما يخص صفقة طائرات الكاراكال».

 

وفي سياق آخر، رد الوزير الخالد على سؤال للنائب أسامة الشاهين، أكد فيه أنه لم يتم تخفيض درجة خريجي كلية علي الصباح العسكرية من رتبة ملازم إلى رتبة رقيب.

مقالات ذات صلة

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock