«حشد» تطالب بمعالجة الانتهاكات الصارخة في القيود الانتخابية

أكدت حركة العمل الشعبي (حشد) مجدداً، ضرورة معالجة الانتهاكات الصارخة للقيود الانتخابية, وما أثير بشأنها من تزوير كبير كان له الأثر السلبي على تمثيل إرادة الناخبين الحقيقية، وهو ما سبق للحركة أن تناولته في تصريحاتها وبياناتها المختلفة، لضمان نزاهة وعدالة أي عملية انتخابية مقبلة.

ورأت الحركة أن مطالبة جموع الشعب الكويتي الكريم بحسن الاختيار في المرحلة المقبلة، يجب أن يكون مقرونا بتهيئة الأجواء وتنقيتها من كل شائبة, ليحسن الشعب اختياراته لممثليه في مجلس الأمة، وهو الأمر الذي يجب أن يسبقه معالجة قيود الناخبين بطريقة تضمن عدم التلاعب أو التأثير على إرادة الناخب أو التأثير على العملية الانتخابية برمتها.

كما أكدت الحركة ما صرح به رئيس مجلس الامة الأسبق السيد أحمد السعدون من ضرورة تطابق بيانات البطاقات المدنية مع القيد الانتخابي، حتى يتأكد الجميع من جدية تهيئة الأجواء لأبناء الشعب الكويتي في تحديد خياراته المستقبلية، وحتى لا يكون هناك أي تزوير أو تشويه يطال هذه القيود الانتخابية التي عانت من التدمير الممنهج خدمة لمصالح بعض الفاسدين.

مقالات ذات صلة

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock